"مزيون": السعودية تتجه لتغيير كبير في مناهج التعليم لأن الحالية "غير مجدية"



لم تهدأ وزارة التعليم ووزيرها الدكتور أحمد العيسى من مناقشة أعمالهم تحت مظلة قبة الشورى.

وزير التعليم أحمد العيسى
وزير التعليم أحمد العيسى

بعد استجواب الوزير مسبقاً ومساءلته عما قدم للتعليم خلال الأسابيع الماضية، أكد أعضاء مجلس الشورى خلال الجلسة الماضية عدم ملاءمة مناهج التعليم العام ومواكبتها لرؤية المملكة ٢٠٣٠م ، وأن هذه المناهج غير مجدية خلال المرحلة القادمة وهو الأمر الذي يتطلب إلى إعادة صياغتها والاطلاع على كل جديد حول هذه المناهج.

ووفقاً للمعلومات التي تحصل عليها موقع "مزيون" فإن وزارة التعليم ووزارة التخطيط وبالتعاون مع هيئة تقويم التعليم تعمل طوال الفترة الماضية على وضع مناهج حديثة وجديدة ومواكبة لكل متطلبات سوق العمل حيث تم إدراج العديد من المواد المهنية والتي تساهم في رفع المستوى المهني والذي يُتيح للطالب التوجه إلى المعاهد الصناعية والتي سوف تحظى باهتمام بالغ خلال الفترة القادمة. وأشارت المصادر بأن التغيير سيشمل البنين والبنات وذلك وفق متطلبات واحتياجات كل فئة، إضافة إلى أن هذه الدراسة لن تستمر طويلا حيث سيتم الإفصاح عن نتائجها على أن يتم اعتمادها من قبل مجلس الوزراء ومن ثم يتم تنفيذها في كافة المدارس خلال السنوات المقبلة.



تعليقات‎