كاميرا تصوّر لحظاتك الحميمة وجهاز كالإنسان في المنزل.. كل هذا "صنع في جوجل"



كعادتها، جذبت "جوجل" الأنظار نحوها من حول العالم. من المطورين إلى المهتمين بالتكنولوجيا، الجميع كانوا على موعد مع مؤتمر مهم كشفت فيه الشركة منتجات إستثنائية.

كل ما قدمته جوجل في مؤتمرها
كل ما قدمته جوجل في مؤتمرها

على خطى مؤتمرها السنوي للمطورين، ذهبت جوجل في مؤتمر جديد بعنوان "Made By Google" الذهاب قدما في الذكاء الإصطناعي، محاولةً إدخاله في جميع منتجاتها حتى الهواتف منها.

من هواتف "Pixel" في جيلها الثاني إلى الحاسوب الذي يريد منافسة "ماك بوك" و"سرفيس"، إلى غيرها من الأدوات المنزلية المتطورة، أطل مسؤولو "جوجل" علينا شارحين أهمية هذه الأجهزة في حياتنا اليومية.

1- هاتفا "Pixel"

هاتفا Pixel
هاتفا Pixel

على الرغم من أنها ليست منافسة كبيرة في سوق الهواتف الذكية، كان لافتا تركيز "جوجل" على هاتفي "Pixel 2" و"Pixel 2 XL" أكثر من أي أجهزة أخرى.

ربما، إستغلت "جوجل" ضعف البطاريات في كل الأجهزة الجديدة لتدخل من هذه النقطة الحساسة إلى المستخدم بتقديم بطارية جيدة، لكن تبين أنها جيدة فقط في "Pixel 2 XL".

أما من ناحية البطارية، فانتزع الهاتفان الصدارة على الفور بشهادة المختصين، في حين لوحظ بعض الإمتعاض من بعض الأسعار المرتفعة إضافة إلى سماعة باهظة. على كل حال، إن موقع "مزيون" قد أجرى مراجعة كاملة لهاتفي "جوجل" الجديدين.

2- "جوجل بيكسل بوك Google Pixel Book"

أفرجت الشركة عن "Pixel Book" حاسوب محمول ويمكن أن يتحول إلى لوحي. بوزن 1 كيلوجرام فقط يعمل هذا الحاسوب بنظام "ChromeOS" ويدمج فيه التطبيق الشهير "Google Assistant" المتوفر على أجهزة أندرويد.

يدعم "بيكسل" كل تطبيقات متجر جوجل للمرة الأولى، ما يجعله منافسا لحاسوب "ماك" الذي يعمل بنظام "OS" المطوّر من آبل. يتمتع بذاكرة وصول عشوائي 16 جيجابايت وذاكرة تخزين تصل إلى 512 جيجابايت. تخدم بطاريته لمدة 10 ساعات من الإستعمال في حين تشحن بساعتين وربع الساعة فقط.

يتمتع أيضا بقلم "Pixelbook Pen" لكتابة الملاحظات والرسم على الشاشة.

يأتي الحاسوب بسعر 999$ والقلم بسعر 99$ أما موعد إطلاقه فهو في 31 من أكتوبر الحالي.

3- سماعات "Pixel Buds"

سماعات لاسلكية
سماعات لاسلكية

المفاجأة كانت في سماعات "Pixel buds" اللاسلكية الجديدة من جوجل التي تدعم "Google Assistant" في حال كنت تملك هاتف "بيكسل".

تدعم أيضا الترجمة الفورية من جوجل بـ40 لغة حول العالم وتدوم 5 ساعات بالشحن الكامل. يمكن أن تطلب مسبقا ابتداء من اليوم بسعر 159 دولارا.

ومع إزالة منافذ السماعات يجب أن تشتري هذه السماعات أو سماعة بيكسيل من نوع USB Type C تكلف 20 دولارا إضافيا.

4- "جوجل هوم ميني Google Home Mini"

جوجل هوم ميني
جوجل هوم ميني

هو مساعد منزلي يعتبر نسخة مصغرة عن "Google Home" لكنه أرخص بكثير إذ أتى بسعر 49 دولارا مقابل 129 دولارا للأخير.

الجهاز الذي تلقنه أوامر متصلة بك كأن تقول له بالصوت أن يضع منبه الوقت لك أو يحول عملات أو مثلا يشرح لك مكونات أكلة معينة.

"جوجل هوم ماكس Google Home Max"

جوجل هوم ماكس
جوجل هوم ماكس

هو أيضا مساعد منزلي لكن أكبر. يتلقى الأوامر الصوتية ويأتي بنظام صوتي رائد "لتوفير تجربة غير مسبوقة" كما تقول الشركة.

يدعم بدوره "Google Assitant" ويتضمن ميكروفونات قادرة على الاستماع للمستخدم حتى أثناء تشغيل الموسيقى.

يأتي بسعر 399 دولارا ويتوفر فيه ميزات عدة أبرزها "Smart Sound" إذ يعرف متى يرفع الصوت (أثناء تدوير غسالة الصحون مثلا) ويخفضه عندما تجري مكالمة هاتفية.

"جوجل كليبس Google Clips"

كاميرا صغيرة وعملية
كاميرا صغيرة وعملية

كاميرا جديدة من جوجل تشبه كاميرات "قو برو" لكنها عملية بشكل أفضل. يمكن أن تضعها في أي مكان داخل المنزل أو خارجه لتسجل لك لقطات لا تخطر ببالك أن تكون موثّقة.

تأتي الكاميرا بدقة 12 ميجابكسل وتلتقط 15 صورة في الثانية مع مساحة تخزين 8 جيجابايت وتصوير 3 ساعات متواصلة.

ليس هنا الروعة ، بل الروعة أنها أيضا تتمتع بالذكاء الاصطناعي إذ أنها تعرف متى يجب أن تلتقط لقطات حميمة أو مؤثرة أو غيرها.

لا تحتوي على ميكروفون وهي مشفرة بشكل تام ولا يمكن التنصت عبرها. تتوافق حتى الآن مع جالاكسي S7 و S8 وآيفون 8 و8 بلاس وطبعا "جوجل بيكسل".

ملخص المؤتمر في 3 دقائق

أبرز ما "صنع في جوجل"

أبرز ما "صنع في جوجل"


تعليقات‎