من عامل في ماكدونالدز.. الى ملياردير تزداد ثروته 8 مليون دولار في الدقيقة!



تخيل أن تتحول حياتك من طاهي في احد المطاعم الى ملياردير تزيد ثروته أكثر من 8 مليون دولار في الدقيقة.

من عامل في ماكدونلدز الى اغنى رجل في العالم
من عامل في ماكدونلدز الى اغنى رجل في العالم

هذا ما حدث مع أغنى رجل في العالم وصاحب شركة أمازون جيف بيزوس الذي زادتت ثروته 12 مليار دولار أميركي يوم الخميس الماضي فقط، إذ دخل 500 مليون دولار إلى حسابه كل ساعة، ما يعادل أكثر من 8 ملايين و333 ألف دولار في الدقيقة.

هذه الزيادة الكبيرة بثروة بيزوس كان سببه ارتفاع اسهم أمازون 6.3 في المئة في بورصة نيويورك يوم السبت الماضي حسب ما ذكر موقع بلومبيرغ الشهير.

هكذا ارتفعت ثروته

هكذا ارتفعت ثروته

هذه الاموال الكثيرة التي يملكها بيزوس لم تأتِ من فراغ كما انه لم يرثها عن والديه بل انها نتاج سنوات كثيرة من العمل والكفاح، هذا ما ذكره موقع "سي ان بي سي" الذي قال ان بيزوس استغل الوظيفة الاولى التي حصل عليها خلال صيف 1980 لكي يطهو البرغر في أحد مطاعم "ماكدونالدز" على أفضل نحو ممكن للاستفادة والتعلم.

وأضاف أنه كان طاهياً، "ولم يسمحوا له بالاقتراب من الزبائن".

وكان التحدي هو الحفاظ على سير الأمور بالسرعة المطلوبة أثناء ضغط العمل، وكانت هذه أول تجربة عملية له. واستغل بيزوس هذا العمل لتحسين الأتمتة في الشركة، مثل أصوات التنبيهات والإشارات التي تصدر أثناء الطهو لتقليب ورفع أطعمة مثل البيض والبرغر والبطاطا. ومنحته التجربة نظرة مبكرة على خدمة العملاء، إذ قال: "لقد علمت أنها أمر صعب للغاية، واليوم، الاهتمام بالعملاء هو أول مبادئ القيادة في "أمازون".

عندما كان يعمل في ماكدونالدز
عندما كان يعمل في ماكدونالدز

نصيحة الى الشباب

جيف بيزوس
جيف بيزوس

ينصح بيزوس الشباب على إبقاء عيونهم مفتوحة دائماً للدروس التي يمكن تعلمها في أي فرصة لو كانت هذه الفرصة هي تقليب البرغر، وأضاف: "يمكنك تعلم المسؤولية في أي عمل، إذا كنت تأخذ الأمر على محمل الجد، ويمكنك أيضًا تعلم الكثير في سن المراهقة عندما تعمل في "ماكدونالدز"، الأمر مختلف عما تتعلمه في المدرسة لا تقلل من قيمة ذلك".

يذكر أن بيزوس يعيش حياة غاية بالبساطة والتواضع، ويظهر ذلك من خلال الممتلكات التي يقتنيها.



تعليقات‎