ما الدور الذي يلعبه زيت جوز الهند للبشرة لحمايتها؟



أصبح لزيت جوز الهند شعبية متزايدة داخل المطبخ وخارجه. هذا الكنز الإستوائي له خصائص علاجية ملحوظة والتي تمتع بها الناس الذين يعيشون في جنوب المحيط الهادئ منذ فترة طويلة جداً.

زيت جوز الهند للبشرة

بالإضافة إلى كونه زيت طهي مغذياً ولذيذاً للغاية، إن زيت جوز الهند يحتوي على الخصائص التي تغذي وترطب البشرة.

من أبرز هذه الخصائص:

  • جوز الهند هو مرطب الجلد الممتاز: زيت جوز الهند له نسيج يشبه الهلام العادي، لكنه لا ليس لزجاً أو دهنياً عندما تضعه على بشرتك. يذوب على الجلد بمجرد تطبيقه، دون أن يترك أي نوع من المخلفات، ويتسرب بسهولة في مسام الجلد، ليعمل على ترطيب عميق ودقيق. إذا كنت تعاني من جفاف الجلد، طبّق زيت جوز الهند على وجهك بعد الغسيل.

  • زيت جوز الهند هو المطهر العميق المثالي: لتطهير عميق للبشرة، يمكن تطبيق زيت جوز الهند السحري. تتعرض البشرة للعديد من المواد الكيميائية، من تلوث الهواء أو الغبار والشحوم الموجودة في الهواء. السموم تتسرب إلى مسام الجلد وتسدها وتترك بشرتك جافة. لذلك يمكن مزج 2 ملعقة كبيرة من اللوز والدقيق مع ما يكفي من زيت جوز الهند والحليب لجعل عجينة سميكة وتطبيقها على الوجه، وتدليكها بلطف في حركة دائرية مرة كل أسبوع.

  • جوز الهند كدرع مضاد للجراثيم: يتميز بخصائص مضادة للجراثيم تحمي الجلد من مسبّبات الأمراض المحتملة. والأهم من ذلك، يمكن أن يقلّل من خطر العدوى البكتيرية وتفاقم حب الشباب. هو أساساً يحتوي على حمض اللوريك الذي يعمل كعامل مضاد للبكتيريا.



تعليقات‎