"آبل" تحذر موظفيها وتهددهم بالاعتقال! فما القصة؟



نشر موقع "بلومبيرغ" الشهير تسريباً لمذكرة داخلية لشركة ابل التكنولوجية تحذر فيها موظفيها بمفردات وعبارات قاسية من تسريب أي معلومات عن منتجاتها المستقبلية لوسائل الاعلام.

موظفي الشركة
موظفي الشركة

أتت هذه التحذيرات بعدما تعرفت الشركة الامريكية على 29 موظف لديها قد قاموا بتسريب معلومات وتفاصيل عن منتجات وخدمات الشركة، منهم 12 شخص تعرضوا للاعتقال من قبل الشركة، وهو ما لن تتردد آبل بالقيام به مجدداً وفق مذكرتها.

وذهبت آبل لأبعد من التحذير من التسريب، حتى وصلت في بيانها الى تحذير موظفيها من بناء علاقات صداقة مع الصحافيين والمحللين وحتى المدونين.

لماذا تخشى آبل من تسريب تفاصيل عن منتجاتها المقبلة؟

منتجات ابل
منتجات ابل

تقول الشركة أن تسريب المعلومات عن المنتجات القادمة يؤثر سلباً على مبيعات المنتجات الحالية وأيضاً يقلل من حجم مبيعات المنتجات الجديدة عند إطلاقها، فضلاً عن إفساح الوقت للمنافسين لتقليد هذه المنتجات.

وقد تتمكن آبل من ضبط موظفيها ومنعهم من تسريب البيانات إلى حد ما، لكن الأمر أوسع من هذا بكثير وهناك سلسلة توريد طويلة في الصين ودول أخرى لا تستطيع ضبطها حتى الشركات المسؤولة عنهم، ولا تملك آبل سلطة هناك كذلك، لكن على الأقل ضمن حرم الشركة، تأمل آبل أن تتوقف التسريبات بهذه التحذيرات.

تجدر الاشارة الى أنه في وقت سابق تم تسريب معلومة عن نية ابل انتاج هاتف جديد من طراز ايفون X لكن بسعر اقل من الهاتف الحالي.



تعليقات‎